آخر الأخبار
وفاة معد ومخطط مشروع سايكس بيكو الـ2 عن عمر ناهز الـ101 عام

بغداد – قناة اسيا الاخبارية..

توفي المؤرخ والباحث البارز في تاريخ الشرق الأوسط، البريطاني برنارد لويس، عن عمر ناهز 101 أعوام، بعد عمر طويل في العمل الأكاديمي ومخطط مشروع سايكس بيكو2، وتقسيم الدول العربية.

وعلى مدار سنواته عمله، طرح برنارد لوس أكثر من 30 مؤلفا ومئات المقالات والمحاضرات بأكثر من 10 لغات، تحدث معظمها عن خطوط ومعالم الشرق الأوسط الحديث، كالانقسامات الطائفية وصعود “الإسلام الراديكالي” و”الدكتاتورية الراسخة” المدعومة نسبيا من الغرب.

ولطالما أثارت طروحات لويس السخط والدهشة بين متابعيه، كموقفه من التدخل في العراق، حين أطلق مقولته “كن قاسياً أو أخرج”، في ما أطلق عليه البعض اسم “مذهب لويس” Lewis Doctrine.

وقد نفى مراراً وتكراراً تأييده لغزو العراق، قائلاً إنه كان يدعو إلى تقديم مساعدات أكبر إلى الأكراد المتحالفين مع الغرب في شمال العراق كقوة موازية لنظام بغداد.

وولد لويس لأسرة يهودية من الطبقة الوسطى في لندن، في مايو 1916م واجتذبته اللغات والتاريخ منذ سن مبكرة، اكتشف عندما كان شابا اهتمامه باللغه العبرية ثم انتقل إلى دراسة الآرامية والعربية، ثم بعد ذلك اللاتينية واليونانية والفارسية والتركية.

وتخرج عام 1936 من كلية الدراسات الشرقية والإفريقية (SOAS)، في جامعة لندن، في التاريخ مع تخصص في الشرق الأدنى والأوسط، وحصل على الدكتوراه بعد ثلاث سنوات، من كلية الدراسات الشرقية والإفريقية متخصصاً في تاريخ الإسلام.

ويعتبر أحد أبرز منكري مذابح الأرمن حيث تغير موقفه جذريا من الاعتراف بحدوث “مجازر أودت بحياة أكثر من مليون ونصف على يد العثمانيين” إلى رفض تسمية ما حدث بالمجزرة واعتبارها “أعمال مؤسفة أودت بحياة أتراك وأرمن على حد سواء”.

شاركـنـا !

أترك تعليق
أخبار الساعة
CASTLE TECHNOLOGIES