آخر الأخبار
اللجنة الشعبية لمناصرة النائب اراس حبيب تدعو المرجعية والسلطات الثلاث للتدخل في قضية بنك البلاد الاسلامي لمساسها السيادة الوطنية

بغداد- قناة اسيا الاخبارية..

دعت اللجنة الشعبية لمناصرة النائب اراس حبيب، اليوم الثلاثاء، المرجعية الدينية والسلطات الثلاث الى التدخل في قضية العقوبات الاميركية على بنك البلاد الاسلامي لمساسه السيادة الوطنية ، مشددة على ضرورة ان يكون هناك موقف عراقي صارم تجاه الافتراءات الاميركية.

وذكر بيان للجنة مناصرة النائب اراس حبيب ، ان” اجتماع تأسيسي حضره نخبة من شخصيات وطنية، واعلامية، وعشائرية، ومثقفين ، وانبثقت اللجنة الشعبية لمناصرة  النائب اراس حبيب، بشأن القضية المتعلقة بالعقوبات الواردة في قرار وزارة الخزانة الامريكية الصادرة يوم 15 مايس 2018 المتضمن وضع بنك البلاد الاسلامي ورئيس مجلس ادارته، في لاحئة العقوبات وبذريعة وهية لا تستند الى الادلة والبراهين”.

واضاف البيان” وتدارس المؤسسون الاسباب والعوامل التي تقف وراء مثل ذلك القرار الظالم والذي يمثل خرقا واضحا للسيادة العراقية، وتدخلا فاضحا واستغربت اللجنة من عدم ظهور اي رد فعل رسمي او سياسي عراقي تجاه هذا التدخل ، والانكى من ذلك الاستجابة الفورية بتطبيق القرار من قبل البنك المركزي العراقي، دون التثبت والتحري من صحة ادعاءات الجانب الاميركي”.

وشددت اللجنة على مجموعة من المحاور كأهداف لعملها المقبل وعلى النحو الاتي بحسب البيان: هو كشف ابعاد المؤامرة المحاكاة من الداخل وبموازاة امريكية لإيقاف مد المؤتمر الوطني وامينه العام النائب اراس حبيب بوصفه الامتداد الطبيعي لبرامج ورؤى الراحل الدكتور احمد الجلبي في بناء اسس دولة مدنية موحدة في العراق، ومنع توجهاته العابرة للمحاصصة ودماغها بتهمة الطائفية من اجل تفتيت قوة دعوته الوطنية، والتشكيك بها، ووقف جهوده المركزة تجاه محاربة الفساد واعاقته من الوصول الى مصدر القرار السياسي، تزامنا مع دعوته المتكررة الى تنشيط الاقتصاد العراقي واصلاح ميادينه كافة واعادة روح التنمية والصناعة العراقية لاجل هذه جاءت مؤامرتهم كضربة استباقية مع نتائج الانتخابات حين التأكد من حصوله على مقعد نيابي.

ثانيا- دعوة المرجعية الدينية في العراق والسلطات الثلاث للتدخل المباشر في هذه القضية والدفاع عن الطرف الوطني المتضرر لما تنطوي عليه من مساس بالسيادة الوطنية.

ثالثا- دعوة وسائل الاعلام العراقية ومنظمات المجتمع المدني في الوقوف والتصدي لهذه المحاولة التي تمس سيادة العراق وبهذا الصدد تفتح اللجنة باب التطوع لجميع العراقيين ومنظمات وافراد ، للانخراط في مسار هذا التوجه المدني بغية الحفاظ على وحدة العراق وامنه وسيادته ومنع محاولات الاعتداء عليه من اية جهة كانت”.

شاركـنـا !

أترك تعليق
أخبار الساعة
CASTLE TECHNOLOGIES