آخر الأخبار
الصحة : الدخان الكثيف الذي انتشر في سماء بغداد اليوم يعود لعمليات كيميائية يجريها مصفى الدورة كل ثلاثاء

كشف الوكيل الفني لوزارة البيئة جاسم الفلاحي , الثلاثاء, عن  أسباب انتشار دخان اسود كثيف في سماء بغداد إلى إجراء مصفى ومحطة الدورة الحرارية عمليات كمائية أسبوعية, مشيرا الى ان البيئة أرسلت فريقا للكشف عن نسبة التلوث وحجم الضرر وإجراء اللازم.

وقال الفلاحي في تصريح صحفي، إن “الدخان الكثيف الذي انتشر في سماء العاصمة بغداد، صباح اليوم، يعود الى عمليات كيميائية يجريها مصفى ومحطة الدورة الحرارية كل يوم ثلاثاء”، مبينا أن “الوزارة شخصت التلوث منذ عدة أشهر وأبلغت إدارة المصفى والمحطة الحرارية في الدورة بضرورة إنهاء تلك العملية وعدم التسبب في زيادة التلوث في العاصمة”.

وأضاف الفلاحي، أن “فريقا استكشافيا من الوزارة وصل حاليا إلى المصفى والمحطة للاطلاع على الواقع البيئي وسيعود بتقرير وتوصيات عاجلة”، مشيرا إلى أن “الوزارة ستوجه إنذارا وفي حال عدم استجابة ذلك سيتم فرض عقوبات مالية وفي حال تجاوز ذلك مجددا ستلجأ الوزارة إلى القضاء لغلق المشروع الملوث”.

وتفاجئ سكان بغداد، صباح اليوم الثلاثاء، بدخان كثيف مجهول المصدر مصحوب برائحة كبريت يغطي سماء العاصمة.

المصدر: المعلومة

شاركـنـا !

أترك تعليق
أخبار الساعة
CASTLE TECHNOLOGIES